التخطي إلى المحتوى

عودنا شهر الصيام تناول وجبتي الإفطار والسحور، الأمر الذي أراح الجهاز الهضمي وجعل المعدة في أحسن حالاتها خلال شهر الصيام، فليست هناك حموضة أو ارتجاع للطعام، يلجأ عدد من الأشخاص إلى تناول كميات كبيرة من الحلوى، والسكريات وهو ما يترتب عليه مخاطر صحية جسيمة ، بسبب تغيير في نظام الاكل و تناول وجبات جديدة من الطعام وربما كميات مفرطة من حلوة العيد قد تسبب غثيان و مشاكل في المعدة فهذا الامر طبيعي بسبب تغيير في نظام الاكل المعتاد . وللتخلص من تلك المشاكل، ينصح بتناول منقوع الزعتر الذي يعتبر نباتا طاردا للسموم وفعّالا في التخلص من آلام البطن.

عشبة الزعتر لتجنب التلبك المعوي وغير ذلك من أمراض العيد

مكونات الزعتر:
الزعتر من أهم أنواع النبات الذي له العديد من الفوائد الصحية وذلك يرجع إلى احتوائه على البوتاسيوم والحديد والماغنيسيوم والكالسيوم والمانغنيز والسيلينوم، وفيتامين «ب» و «أ» و»ج» و»ك» و»ه»، ويحتوى أيضا بعض المركبات التى تحتوى على مضادات الأكسدة.

58 768x448 - تناول عشبة الزعتر لعلاج اضطرابات المعدة في العيد
فوائد عشبة الزعتر

الفوائد الصحية التى يحصل عليها الجسم بعد تناول الزعتر

يساعد الزعتر على طرد الغازات من المعدة ومنع التخمر كما يساعد على الهضم وامتصاص المواد الغذائية.
1- تفتيت حصوات الكلى.
2- يخلصك من ألم البطن.
3- يحد من التعرض لنزلات البرد.
4- يقضي على السعال.
5- يخلصك من مشاكل الإسهال.
6- يعالج الغثيان.
7- يقضى على التهابات اللثة.
8- يسكن ألم الأذن ويعالج مشاكلها.
9- يخلصك من الوزن الزائد.
10- ينظف الجسم من السموم.

يعد الزعتر من أهم أنواع النباتات المتواجدة في العالم، ويتميّز بلونه ورائحته القوية وطعمه الحار، ويصنع منه الزيت والبذور، ويمكن تناوله كمشروب ساخن، وله العديد من الفوائد الصحية.

نصائح طبية لتجنب الامراض الشائعة بعد شهر رمضان

يجب تناول وجبة إفطار خفيفة، خاصة أن الشعور بالجوع يشكل عدواً للجسم، كما أنه عندما يشعر بالجوع تكون لديه الخيارات الغير صحية، ويبدأ بالتهام كميات كبيرة من الطعام وخاصة الكعك والفسيخ”، داعياً لعدم الإفراط في تناول المشروبات الغازية والصناعية والتقليل من شرب الشاي والقهوة والمنبهات بشكل عام، والاهتمام بشرب الماء لتعويض ما تم فقدانه خلال رمضان وما ينتج عن فقدانه خلال فصل الصيف، خاصة أن المياه تعمل على معادلة الجسد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *