التخطي إلى المحتوى

أكد مركز معلومات مجلس الوزراء بأن ما تم تداوله من أخبار على عدد من صفحات التواصل الاجتماعي حول فرض رسوم على دفن الموتى قدرها 150 جنيها ليس له أي أساس من الصحة.

ويذكر أن تواصل المركز مع وزارة المالية للتأكد من صحة هذه الخبر المتداول، فأكدت الأخيرة أن هذه الأنباء مجرد شائعات، حيث إنها لم تصدر أي قرارات أو تصريحات بشأن فرض أي رسوم على تصاريح دفن الموتى.

وتابعت الوزارة بأنه يتم إصدار كلاً من تصاريح الدفن وشهادة الوفاة مجاناً بدون أن يتم فرض أي رسوم، وأن ما يتم تداوله حول فرض الرسوم مجرد شائعات الهدف من إثارة البلبلة في الشارع المصري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *