التخطي إلى المحتوى

في خبر هزّ مواقع التواصل الاجتماعي، وأصاب الحزن في نفوس الأهالي في كل مكان، وتحديداً في محافظة الدقهلية، توفيت عروس ليلة زفافها تسمى “سماح”، وتبلغ من العمر 17 سنة، تبدأ الواقعة عندما استيقظت في الصباح الباكر تجهة إلى الكوافير، وبعد ساعات وصلت إلى قاعة الفرح ووصولها إلى المنزل بقرية سللنت بالمنصورة، وبعد الانتهاء من الفرح ومغادرة القاعة سقطت العروس فجأة على الأرض، فحاول زوجها البالغ 28 عامًا إنقاذها وإفاقتها، فنقلها على الفور إلى المستشفى، ولكن لفظت آخر أنفاسها، حسب ما نشر موقع “فيتو”.

4 4 650x300 - حقيقة وفاة عروس ليلة زفافها بشبهة جنائية.. الوالدة: “البنت أمسكت قلبها وبطنها وسقطت فجأة على الأرض”
حقيقة وفاة عروس ليلة زفافها بشبهة جنائية.. الوالدة: “البنت أمسكت قلبها وبطنها وسقطت فجأة على الأرض”

وكشف زوج العروس، أن سماح لم تتناول أي طعام منذ استيقاظها مبكراً، وسط جهد وتعب متواصل حتى إصابتها بمغص ونوبة قلبية، بالإضافة إلى شعورها بآلام حادة، وعلى أثرها تناولت قرصًا دوائيًا، ولم يتهم الزوج أي شخص بالواقعة.

وتلقى اللواء محمد حجي مدير أمن الدقهلية، إخطاراً من مدير مباحث الدقهلية، العميد محمد شرباش، وفاة عروس بسبب هبوط كبير بالدورة الدموية، وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من مباحث مركز المنصورة، وتحرر محضر رقم 5256 لعام 2018، وسوف يتم عرض جثمان المتوفاة على الطب الشرعي، ليقوم بتحليل عينة من معدتها.

وجدير بالذكر أن الوالدة نفت تمامًا وفاة ابنتها بشبهة جنائية، حيث أنها كانت معها في غرفة تغيير ملابسها، وفجأة أمسكت الابنة قلبها وبطنها وصرخت ثم سقطت على الأرض، وتوفيت عقب الوصول إلى المستشفى، حسب ما نشر موقع “مصراوي”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *